فحص حمل يظهر صورة غريبة لوجه طفل

تلك اللحظة التي يذهب بها الزوجان إلى الطبيب لرؤية طفلهما في رحم الأم، تزدحم دائماً بالكثير من المشاعر، من بينها الحماسة والحب واللهفة للقاء الأول مع طفلهما، إلا أن زوجين أميركيين حدث معهما عكس ذلك تماماً، ووقعا تحت تأثير صدمة مرعبة للغاية، عندما ظهر الجنين بعينين مفتوحتين بشكل غريب، وشفاهٍ عليها ابتسامة عريضة ووجه غريب ومخيف؛ الأمر الذي دفع الأطباء إلى إطلاق اسم الطفلة الشريرة على الجنين، بعد اكتشافهم أنها فتاة.

صحيفة الديلي ميل البريطانية، نشرت أن سيدة أميركية، تُدعى إيانا كارينغتون، تعيش في مدينة ريتشموند بولاية فرجينيا، كانت خلال اليومين الماضيين قد ذهبت برفقة زوجها لإجراء فحص حمل لمعرفة جنس جنينها. وأُصيب الزوجان برعب كبير عندما شاهدا شكل الجنين بهذه الابتسامة المخيفة والعينين الواسعتين الغريبتين. حيث قال لهما الطبيب إن ما شاهده للتو حالة نادرة للغاية وفريدة من نوعها لم يرَ مثلها من قبل.

على الرغم من حالة الذعر التي مرت بها إيانا كارينغتون في أول الأمر، فإنها عادت لتطمئن وتهدأ، وأخذت صورة طفلتها المرعبة على محمل المزاح والسخرية، حيث نشرت صورة جنينها من فحص الحمل على صفحتها عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وعلقت بأنه على الرغم من أن طفلتها تبدو شريرة ومخيفة، فإنها أحبتها، وإنها متحمسة جداً لولادتها ورؤيتها.

وتابعت السيدة الأميركية قائلة في منشورها: إن طبيبها النسائي الخاص، أخبرها أن طفلتها غير اعتيادية على الإطلاق؛ لأن معظم الأجنة يختبئون عن الكاميرات في حالة الفحص، بعكس طفلتها التي ذهبت نحوها مباشرة بهذا الوجه الغريب، والابتسامة العريضة.