قائد المجموعة 39 يكشف حقيقة مشهد مشادة السنترال في فيلم “الممر”

متابعات – سبق إيجي :

كشف اللواء محيي نوح قائد المجموعة ٣٩ بحرب أكتوبر حقيقة مشهد مشادة السنترال في فيلم الممر.

وروى نوح مع الإعلامي سيد علي في برنامج “حضرة المواطن” المذاع على قناة ” الحدث اليوم” قائلا: “عندما كان في رأس العش بعد حرب ٦٧ مباشرة وذهب إلي محافظة الدقهلية لكي يذهب لأي سنترال ليطمئن علي أصدقائه في محافظة بورسعيد، وقصدت مدير السنترال حتى أتمكن من إجراء المكالمة الهاتفية للاطمئنان علي أصدقائي، فقال له ألفاظا جارحة علي الرئيس جمال عبد الناصر وعلي شخصه، فقام نوح بضربه هو وثلاثة أفراد آخرين، وقام بالاتصال بأحد أصدقائه بالأمن الوطني وأبلغه بما تم، وبالفعل تم إبلاغ الجهات المسئولة بالدولة وتم تجسيد هذا المشهد في بداية فيلم الممر”.

فيما كشف اللواء أحمد المنصوري قائد مقاتلات حرب أكتوبر والملقب بالطيار المجنون في “مداخلة هاتفية” أن انتصار أكتوبر يوم لا ينسي ولا يختزل، وكل حبة رمل مختلطة بقطرة دم كانت سببا في انتصار أكتوبر العظيم. وأشاد المنصوري بمعركة المنصورة التي تعتبر أكبر معركة جوية تصادمية استمرت لمدة ٣٥ دقيقه متصلة. واستكمل المنصوري أن إسرائيل حاولت في هذه المعركة أن تحاصر الجنود من اتجاه الشمال من ناحية البحر، وقلعة المنصورة كانت جاهزة لصد الهجمات من العدو، حيث أنكرت أن لديها ضحايا، وبعد ذلك تسلمت إسرائيل من الرئيس السادات ١٨ جثة، مضيفا أن هتاف الله أكبر كان يفزعهم.